المواضيع الأخيرة
هل تعجبكم فكرة الموقع؟
من طرف Admin الثلاثاء يوليو 03, 2018 5:14 am

ندعم الإبداع والابتكار
من طرف Admin الثلاثاء يوليو 03, 2018 5:12 am

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 44 بتاريخ الأحد فبراير 01, 2015 12:16 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 210 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو كاميرات المراقبة فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 2850 مساهمة في هذا المنتدى في 1797 موضوع

لونك المفضل

هــــــام

الموقع قيد الصيانة والتعديل، سيجدد بحلة واسم جديدين، ترقبوا التحديثات الحصرية بإذن الله.


المادة المظلة تسيطر على الكون

avatar
يتسابق العلماء لاكتشاف المادة المظلمة ويؤكدون وجود هذه المادة التي تملأ الكون، فهل يمكن أن تكون المادة المظلمة هي السماء التي تحدث عنها القرآن؟..

[size=24]
سوف نحاول إظهار حقيقة المادة المظلمة التي تعتبر أحد اكتشافات القرن الحادي والعشرين. فقد درس العلماء الكون وما فيه من نجوم وغبار ومجرات ودخان، ولكنهم وجدوا أن حركة هذه المجرات لا تتناسب مع كتلتها وجاذبيتها، ولذلك افترضوا وجود مادة معتمة أو مظلمة أسموها Dark Matter وبدأت الأبحاث منذ أكثر من ربع قرن واستمرت ولا تزال.

وفي كل يوم يكشف العلماء حقائق جديدة حول هذه المادة وطبيعتها، وأهم اكتشاف هو أنها تملأ الكون بنسبة أكثر من 96 % وهذه نسبة عالية، ومعنى ذلك أن ما لا نبصره أكبر بكثير مما نبصره، وهنا تتجلى عظمة القسم الإلهي: (فَلَا أُقْسِمُ بِمَا تُبْصِرُونَ * وَمَا لَا تُبْصِرُونَ * إِنَّهُ لَقَوْلُ رَسُولٍ كَرِيمٍ) [الحاقة: 38-40]. فهذه إشارة خفية على وجود أشياء لا نبصرها، ووجود هذه الأشياء في الكون هو دليل على صدق هذا القَسَم الإلهي.
 
صورة التقطتها وكالة الفضاء الأمريكية ناسا لحلقة عملاقة من المادة المظلمة تمثل أقوى دليل حتى الآن على وجود هذه المادة التي تملأ الكون، تبعد هذه الحلقة عن الأرض خمسة بلايين سنة ضوئية، ويبلغ قطرها 2.6 مليون سنة ضوئية. Hubble Space Telescope image of the galaxy cluster Cl 0024+17 superimposed with a blue map showing the cluster's dark matter distribution
ولكن ما يهمنا في الأمر أننا اقترحنا في مقالة سابقة أن هذه المادة المظلمة يمكن أن تكون هي السماء التي حدثنا عنها القرآن. وقد أشكل هذا الطرح على بعض القراء، فكيف تكون السماء غير مرئية، والله يخاطبنا بقوله: (أَفَلَمْ يَنْظُرُوا إِلَى السَّمَاءِ فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنَيْنَاهَا وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِنْ فُرُوجٍ) [ق: 6]. فهذا أمر إلهي لننظر إلى السماء، فكيف ننظر إلى شيء لا يُرى؟
وأقول إننا لو دققنا النظر في الآيات التي تتحدث عن السماء نرى بأنها تتحدث عن كيفية البناء: (كَيْفَ بَنَيْنَاهَا) أو تتحدث عن ما تحويه هذه السموات، يقول تعالى: (قُلِ انْظُرُوا مَاذَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا تُغْنِي الْآَيَاتُ وَالنُّذُرُ عَنْ قَوْمٍ لَا يُؤْمِنُونَ) [يونس: 101]. فهذه دعوة للنظر في محتوى السماء من نجوم وكواكب وغير ذلك.
إذا نظرنا إلى السماء في الليل نرى النجوم ولا نرى مادة السماء، وإذا نظرنا إلى السماء في النهار نرى الأشعة المنعكسة بسبب وجود الغلاف الجوي ولا نرى مادة السماء، إذاً نحن لا نرى السماء إنما نرى ما تحويه السماء. ولذلك فإن فكرة أن تكون السماء هي ذاتها المادة المظلمة، هي فكرة منطقية لا مانع من طرحها شرعاً، لأن المؤمن مكلف بالاجتهاد فإذا أصاب فله أجران، وإذا أخطأ فله أجر. ولا يجوز لنا أن نوقف باب الاجتهاد في فهم الآيات الكونية بحجة الخوف من الخطأ، لأن عجائب القرآن لا تنقضي، وينبغي على المؤمن أن يستمر في البحث والتدبر والتفكر.
فإذا إذا تطور العلم وأثبت عكس ذلك أي أثبت أن السماء ليست هي المادة المظلمة، فلا مشكلة في ذلك، لأننا نجتهد ونتدبر القرآن ونحاول أن نفهم آياته على ضوء الحقائق العلمية، وعند وجود خطأ في فهمنا فهذا يعود لنا نحن البشر، أما كتاب الله فهو كتاب منزَّه عن الخطأ.
إن هذه المادة المظلمة (بالإضافة للطاقة المظلمة) تتحكم بتوزع المجرات في الكون، فالنجوم والمجرات لا تسير في الفراغ بل تسير وتتحرك داخل مادة قوية جداً هي المادة المظلمة، تماماً مثل حركة السفن في ماء البحر.
ولذلك نجد آيات القرآن تؤكد أن النجوم تجري والجريان يحتاج لوسط مادي وهو المادة المظلمة أو ما يسميه القرآن بالسماء.
وأخيراً قد تكون السماء أشد وأعقد بكثير من المادة المظلمة... ولكن علينا المحاولة والاجتهاد والتدبر، والله أعلم.


ــــــــــــ
بقلم عبد الدائم الكحيل
www.kaheel7.com/ar
 
المراجع
 
[/size]

  1. [ltr]NASA Finds Direct Proof of Dark Matter, NASA RELEASE 06-297, August 21, 2006.[/ltr]
  2. [ltr]Yannick Mellier, First Glimpse of Dark Matter Distribution, Hawaii, March 7, 2000.[/ltr]
  3. [ltr]Jonathan Amos, Dark matter comes out of the cold, ,www.bbc.co.uk, 5 February 2006.[/ltr]
  4. [ltr]Finding Dark Matter, www.nasa.gov, December 19, 2001.[/ltr]
  5. [ltr]Mystery of Galaxies Full of Dark Matter Solved, Scientific American, February 16, 2007.[/ltr]
  6. [ltr]Mapping the Cosmic Web of Dark Matterwww.nasa.gov.[/ltr]
  7. [ltr]7  Strange Galaxy and Dark Matter, www.nasa.gov, June 25, 1998.[/ltr]
  8. [ltr]Robert Sanders, "Dark matter" forms dense clumps in ghost universe, www.berkeley.edu, 05 November 2003.[/ltr]
  9. [ltr]New Mystery of Invisible Matter Generated by Cosmic Collision, www.space.com, 17 August 2007.[/ltr]
  10. [ltr]Greatest Mysteries: Where is the Rest of the Universe?www.space.com, 20 August 2007.[/ltr]
  11. [ltr]Team finds 'proof' of dark matter, www.bbc.co.uk, 21 August 2006.[/ltr]
  12. [ltr]West, Michael J. "Clusters of Galaxies." The Astronomy and Astrophysics Encyclopedia. New York: Van Nostrand Reinhold, 1992.[/ltr]
  13. [ltr]Griest, Kim. "The Search for the Dark Matter: WIMPs and MACHOs." Annals of the New York Academy of Sciences. vol 688. 15 June 1993.[/ltr]
  14. [ltr]Dark Matter, www.nasa.gov.[/ltr]
  15. [ltr]Kim Nilsson,Falling Onto the Dark, ESO 23,Science release, 3 july 2006.[/ltr]
  16. [ltr] http://www.dailymail.co.uk/sciencetech/article-455201/Astronomers-spy-evidence-dark-matter-billion-light-years-Earth.html[/ltr]
  17. [ltr]http://hubblesite.org/newscenter/archive/releases/2007/17/full/[/ltr]

[size][size]

                     
 


المصدر: منتديات الياس عيساوي [/size]
[/size]

سجل دخولك أو أنشئ حسابا لترك رد

تحتاج إلى أن تكون عضوا من أجل ترك الرد.

انشئ حسابا

الانضمام إلى مجتمعنا من خلال إنشاء حساب جديد. من السهل


أنشئ حسابا جديد

تسجل دخول

هل لديك حساب بالفعل؟ لا توجد مشكلة، قم بتسجيل الدخول هنا.


تسجيل دخول